دبي الخيرية تنشئ قرية الشيخ زايد في سريلانكا

جمعية دبي الخيرية تنشئ قرية الشيخ زايد في سريلانكا

أعلنت جمعية دبي الخيرية إنشاء قرية الشيخ زايد في سريلانكا بتكلفة 1.5 مليون درهم، تتضمن تنفيذ 50 مسكناً ومسجد ومضخات كهربائية تخفيفاً عن الأسر المسلمة اللاجئة في هذه المنطقة، الذين يقطن غالبيتهم في مخيمات اللاجئين منذ أكثر من 30 عاماً، وتأتي هذه المبادرة مشاركة من الجمعية في يوم زايد للعمل الإنساني، تقديراً لعطاء المغفور له الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه.

30 عاماً

وقال أحمد بن مسمار أمين سر جمعية دبي الخيرية خلال مؤتمر صحفي عقد أخيراً في مقر الجمعية: إنه سوف يتم تنفيذ المشروع في منطقة منار شمال سريلانكا، ويضم 50 بيتا وبئراً بمضخة كهربائية ومسجداً، بكلفة إجمالية تبلغ 1.5 مليون درهم، بالتعاون مع الحكومة السيريلانكية وجمعية الإسكان وتنمية الموارد السيريلانكية التي تشرف على تنفيذ المشروع، مشيراً إلى أن إطلاق اسم المغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، على المشروع تخليداً لروحه الطاهرة ولعطائه اللامحدود الذي يتعلم منه الصغير قبل الكبير.

وأوضح أنه بفضل دعم المحسنين وأهل الخير في دولة الإمارات لجهود الجمعية سوف يتم تشييد مساكن للعديد من الأسر التي حاصرها الفقر والجوع لسنوات طويلة تزيد عن 30 عاماً، والذين لم يجدوا مكانا آماناً للعيش فيه سوى مخيمات مبعثرة تفتقر لأبسط مقومات الحياة، مشيراً إلى أن الجمعية بعد عقدها مشاورات ومحادثات كثيرة وبفضل دعم المحسنين توصلت إلى اتفاق يقضي بتشييد 50 منزلا للأسر الأكثر حاجة، إلى جانب مسجد يستوعب 180 شخصا، وحفر عدد من الآبار وتجهيزها بالمضخات والأدوات اللازمة.

حجر الأساس

وأشار بن مسمار إلى أن الحكومة السريلانكية سوف تقدم الأراضي والطرقات المهيأة وعيادة لسكان القرية تسهيلاً منها لتنفيذ المشروع الذي سوف تزوره لجنة من الجمعية في أكتوبر المقبل لوضع حجر الأساس ومتابعة تشيده والوقوف على أبرز المعوقات التي تواجهه.وأوضح بن مسمار أنه تم الانتهاء من تجهيز خارطة المشرع وتصاميم المنازل وتوزيعها، والتي سوف تتناسب مع طبيعة المنطقة من حيث تحملها للأمطار والعوامل المختلفة، وتصل مساحة كل منزل حوالي 45 متراً، ويكون السقف مبنياً من القراميد، ويكفي لأسرة مكونة من عشرة أشخاص، وتبلغ التكلفة الإجمالية للمساكن حوالي 1.250 مليون درهم.

تواصل معنا