60 مليون درهم لحملة «رمضان الخير»

 

60 مليون  درهم لحملة «رمضان الخير» في جمعية دبي الخيرية

صدت جمعية دبي الخيرية مبلغ 60 مليون درهم لحملتها الرمضانية التي تقام تحت عنوان «رمضان الخير» تشمل العديد من المشاريع الخيرية يتم تنفيذها خلال شهر رمضان المبارك، وعيد الفطر.
وأكد أحمد مسمار أمين السر العام للجمعية أن من أهم المشاريع، التي تنفذها الجمعية مشروع المير الرمضاني، وتبلغ تكلفته نحو مليون و700 ألف درهم، ويستفيد منه نحو 15 ألف أسرة.
وأشار إلى أن المشروع الثاني هو إفطار صائم سواء داخل الدولة، أو خارجها؛ حيث تستهدف الجمعية إقامة إفطار في نحو 50 مسجداً داخل الدولة بواقع 100 وجبة يومية لكل مسجد، لافتاً إلى أن هذا المشروع تكلفته نحو مليون ونصف المليون درهم، إضافة إلى رصد نحو 5 ملايين درهم لإفطار صائم خارج الدولة داخل آلاف المساجد، التي تعاونت الجمعية في بنائها في نحو 28 دولة.

 

وأفاد مسمار بأنه تم تخصيص نحو 10 آلاف درهم لكل مسجد في الخارج للصرف على إفطار صائم؛ بحيث تغطي إفطار نحو مليونين و250 ألف صائم خارج الدولة، إضافة إلى تنظيم إفطار صائم مع السفارات والقنصليات في عدد من الدول.
وأضاف أن زكاة المال من المشاريع المهمة التي تقوم بها الجمعية من خلال المتبرعين وأهل الخير، موضحاً أنه تم خلال العام الماضي صرف نحو 31 مليوناً و6129 درهماً كزكاة مال على الأسر المسجلة لدى الجمعية، والأيتام والصرف على العديد من المساعدات الأخرى من رسوم تعليم وعلاج وتذاكر سفر وأجهزة كهربائية للأسر المحتاجة، معرباً عن أمنيته أن يصل حجم زكاة المال خلال العام الجاري إلى 40 مليون درهم، نظراً لزيادة عدد الأسر والحالات الواردة للجمعية لتوزيعها على نحو 8 آلاف مستفيد متوقع خلال العام الجاري.
وأشار أحمد مسمار إلى أن الجمعية تعتمد سنوياً نحو 40 ألف فطرة توزع عينياً في ليلة عيد الفطر، وتحتوي كل فطرة على 3 كيلو جرامات أرز، وهناك 10 آلاف فطرة تكون احتياطية في حال زاد العدد، أو أنها توزع كصدقة، مشيراً إلى أن تكلفة المشروع هو 500 ألف درهم.
وقال مسمار إن هناك كسوة العيد التي يتم توزيعها على المستفيدين منها في الأيام الأخيرة من شهر رمضان بواقع 5 آلاف كسوة، يستفيد منها 5 آلاف شخص من بينهم الأيتام ومحدودو الدخل وتكلفتها نحو 250 ألف درهم.
وأكد مسمار أن جمعية دبي الخيرية تتكفل بنحو 280 يتيماً داخل الدولة، ونحو 10 آلاف يتيم في 20 بلداً خارجياً. وذكر أن جمعية بيت الخير تستهدف خلال حملتها الرمضانية جمع 100 مليون درهم من أهل الخير والمحسنين، خاصة أن هناك زيادة ملحوظة في عدد الأسر والحالات الواردة للجمعية، بخلاف المشاريع الأخرى التي تعرضها الجمعية للتنفيذ في عدد دول.
ووجه مسمار الشكر لمؤسسة دبي الإسلامي على دعمها الكبير والسخي للجمعيات والمؤسسات الخيرية في الدولة، مؤكداً أن بنك دبي الإسلامي شريك استراتيجي للجمعية في كل المساعدات خاصة ما يتعلق بزكاة المال، وتقدم بالشكر والتقدير لأهل الخير، الذين يساهمون في تنمية التكافل المجتمعي ومساعدة المحتاجين

تواصل معنا